هل حرقان المهبل من علامات الحمل؟

هل حرقان المهبل من علامات الحمل؟

هل حرقان المهبل من علامات الحمل؟ هل تعانين من حرقان مهبلي وتتساءلين عما إذا كان يمكن أن يكون علامة على الحمل؟ من المهم أن تكوني على علم كافي بجميع أعراض الحمل، وكذلك كيف يمكن أن يتغير جسمك خلال هذا الوقت. في منشور المدونة هذا، سوف نستكشف ما إذا كانت الحرق المهبلي علامة على الحمل أم لا، وما هي اسباب الشعور بحرقان في المهبل.

هل حرقان المهبل من علامات الحمل

حرقان المهبل والشعور بآلام داخل المهبل مشكلة صحية تعاني منها العديد من السيدات، وهذا الشعور بالحرقان داخل المهبل يأتي برفقة عدة أعراض مختلفة منها وجود إفرازات ذات رائحة كريهة وفي بعض الأحيان قد يكون هناك حكة في المهبل.

لكن السؤال التالي هل حرقان المهبل من علامات الحمل؟ حقيقةً لا يوجد ما يؤكد صحة هذا القول حيث لا يمكننا الجزم ان الشعور بحرقان في المهبل علامة من علامات بداية الحمل، لذلك ينصح دائما بإجراء تحليل الحمل في المنزل أو في المختبرات للتأكد من وجود حمل ام لا.

بعد ان تعرفنا حرقان المهبل ليس من الضروري أن يكون من علامات الحمل، قد يتساءل البعض إذا ما سبب ذلك الشعور؟ وهل الشعور بحرقان داخل المهبل يعتبر مؤشر او عارض لوجود مشاكل صحية؟ هذا ما سنتعرف عليه في الفقرات التالية.

أسباب الشعور بحرقان المهبل

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي الى الشعور بحرقان داخل المهبل ومن أشهر تلك الأسباب هي (الالتهابات المهبلية) تنقسم التهابات المهبل التي قسمين هما:

1-التهابات بكتيرية:

تكون أعراض الإصابة بالتهابات المهبل البكتيرية عبارة عن ظهور إفرازات مهبلية ذات لون أبيض مائل إلى الرمادي، كما تصاحب هذه الإفرازات رائحة كريهة تشتد خلال فترة الحيض او ما بعد الجماع.

2-التهابات فطرية:

وتكون أعراض الإصابة بالتهابات المهبل الفطرية عبارة عن ظهور افرازات لزجة ذات لون أبيض، مع الشعور بألم وحكة داخل المهبل، احمرار في المنطقة الخارجية للفرج.

3-استخدام منتجات كيميائية:

هنالك العديد من المنتجات قد تكون هي السبب وراء الشعور بحرقة في المهبل وتشمل المنتجات ما يلي:

  1. الصابون 
  2. الغسول المهبلي
  3. كريمات تفتيح المناطق الحساسة
  4. منتجات إزالة الشعر

جميع هذه المنتجات قد تحتوي على مواد كيميائية تسبب حرقان في المهبل، وهذا النوع من الحرقان يكون ناتج عن حساسية المهبل لهذه المنتجات، لذلك ينصح بعدم استخدام أي من تلك المستحضرات التي تحتوي على مواد كيميائية واستبدالها بمستحضرات أخرى مكونة من مواد طبيعية.

4- الأمراض الجنسية:

من المحتمل ان يكون سبب شعور الحرقة في المهبل نتيجة الاصابة ببعض الامراض المنقولة جنسيا مثل الهربس والسيلان والكلاميديا، لأن تلك الأمراض تشمل عدة أعراض منها الشعور بحرقان في المهبل.

5- جفاف المهبل:

ان جفاف المهبل قد تتعرض له العديد من السيدات خصوصًا السيدات اللاتي وصلن الى سن اليأس وذلك بسبب انقطاع الدورة الشهرية وزيادة في هرمون الاستروجين، تؤدي جميع تلك التغيرات الى جفاف المهبل وبالتالي الشعور بحرقة في المهبل.

كيف يتم علاج حرقان المهبل؟

اولا يجب ان يتم تشخيص الحالة المرضية من قبل طبيب متخصص للتأكد من أسباب الشعور بحرقان في المهبل، وبعد الكشف الطبي يتم تقديم العلاج حسب الحالة المرضية، بحيث يكون علاج التهابات المهبل عبارة عن مضادات حيوية، وجفاف المهبل يكون عبارة عن تقديم بعض الادوية التي تعمل على تنظيم مستويات الهرمونات داخل الجسم.

وفي الختام، نأمل أن تكون هذه المقالة مفيدة في شرح أسباب الحرقة المهبلية والأعراض المصاحبة لها. إذا كان لديك أي أسئلة أو مخاوف تجاه هذا الأمر يرجى التوجه الى الطبيب لأنه يمكن إلا لأخصائي طبي مؤهل تقديم تشخيص دقيق وتقديم علاج مناسب لك، شكرا للقراءة.

924 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *