أسباب النعاس بعد الأكل؟ ونصائح هامة للتخلص من النعاس بعد الأكل

أسباب النعاس بعد الأكل؟ ونصائح هامة للتخلص من النعاس بعد الأكل

أسباب النعاس بعد الأكل، قد يشعر البعض بالنعاس بعد فترة قصيرة من تناول الطعام، وهذا النعاس يأتي بشكل مفاجئ بعد تناول أي وجبة طعام، وهنا جاءت بعض التساؤلات ما الذي يسبب النعاس بعد الأكل؟ يعتقد البعض أن الشعور بالنعاس المفاجئ بعد الأكل قد يكون سببه مشاكل صحية، لذلك دعونا اليوم نتعرف على حقيقة جميع هذه الأقوال، وما هي الأسباب العلمية لـ شعور الانسان بالنعاس بعد تناول الطعام.

ما الذي يسبب النعاس بعد الأكل

اولا ومن الناحية الطبية لا يعتبر الشعور بالنعاس بعد الأكل من العلامات التي تثير القلق، ويعتبر الشعور بالنعاس بعد الأكل شعور طبيعي، وأسباب النعاس بعد الاكل تنقسم إلى قسمين، القسم الأول هي الأسباب الفسيولوجية، والقسم الثاني هي نوع الاطعمة.

الأسباب الفسيولوجية

‏يحفز تناول الطعام هرمون الأنسولين في الدم، والذي يعمل على رفع نسبة السكر الدم، لذلك عندما نتناول الطعام خصوصا إذا كان يحتوي على السكر والبروتين نشعر بعد الانتهاء برغبة كبيرة في النوم وذلك بسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم، عندما نتناول الأطعمة مثل المخبوزات والمعجنات والسكريات إضافة الى البروتين فإن جميع تلك الانواع من الاطعمة تعمل على تحفيز الأنسولين والذي بدوره يرفع نسبة السكر في الدم مما ينتج عن تلك العملية شعور الشخص بالنعاس والرغبة الشديدة بالنوم.

وأيضا من الأسباب الفسيولوجية الاخرى هي المركبات الكيميائية التي ينتجها الدماغ، بحيث عندما يتناول الإنسان الأطعمة التي تحتوي على نسبة من الدهون والنشويات فإن الدماغ ينتج بعض المواد الكيميائية التي تعمل على تحفيز هرمون النوم (الميلاتونين) مما يجعل الإنسان يشعر بالتعب والرغبة الجديدة.

ومن الاسباب الاخرى التي قد ينتج عنها الشعور بالنعاس بعد الأكل هي (قلة النوم) حيث أثبتت بعض الدراسات ان الاشخاص الذي لا يأخذون قسطًا كافيًا من النوم ليلًا أكثر عرضة للشعور بالنعاس بعد الأكل 

الأسباب الغذائية 

‏أسباب النعاس بعد الأكل، كما أن هنالك العديد من أنواع الأطعمة التي تساهم في زيادة الرغبة في النوم بعد خصوصا الأطعمة الغنية في الدهون والتي تكون في الغالب صعبة الهضم مما يؤدي إلى زيادة الشعور بالنعاس والرغبة في النوم بعد.

‏أيضا يمكن للأطعمة الغنية من الكربوهيدرات أن تتسبب بزيادة الشعور بالنعاس، خصوصًا إذا اجتمعت مع الأطعمة الغنية بالدهون، مما يجعل الدماغ يفرز بعض المواد الكيميائية التي تسبب الشعور بالنعاس.

‏ويمكن لبعض الأطعمة أن تتسبب بزيادة الشعور بالنعاس بعد الأكل، مثل الشوكولاتة والتمر حليب والموز والمكسرات، وذلك بسبب احتواء تلك الأنواع من الأغذية على حمض أميني يسمى التربتوفان والذي يساهم في إنتاج هرمون الميلاتونين الذي يؤثر بشكل كبير على عملية نوم الإنسان.

يتمثل تأثير التربتوفان على النوم بشكل أساسي من خلال مساهمته في إنتاج هرمون الميلاتونين الذي يؤثر بشكل كبير في دورة نوم واستيقاظ الجسم وتحسين نوعية النوم وجودته.

هل يعتبر الشعور بالنعاس بعد الأكل آمر خطير؟

‏قد تحدثنا في بداية المقال عن أسباب النعاس بعد الأكل، وأن الشعور بالنعاس بعد الأكل غالبا ما ينتج عن إفرازات الدماغ الكيميائية، ويمكن أن يكون بسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم من خلال تحفيز هرمون الأنسولين، ولكن هذا الارتفاع في السكر يكون نسبيا ولا يصل إلى درجات مرتفعة، لكن السؤال هو هل يعتبر هذا الشعور بأن نعاس خطير أم لا؟ حسنا دعني أخبرك إذا لم يتعارض هذا الشعور مع الأعمال اليومية والمهام الأخرى فلا يمكن اعتبار أن الشعور بالنعاس أمرا خطيرًا.

لكن في حال أثر هذا الشعور عليك بشكل سلبي ولم تعد قادرا على تنفيذ بعض المهام اليومية أو بعض الأعمال أخرى فهنا يستوجب عليك ذلك مراجعة الطبيب للحصول على استشارة حول هذا الموضوع، وفي غالب الأحيان يقدم الطبيب نظام غذائي خالي من الدهون والسكريات.

طرق منع النعاس بعد الأكل؟

‏بعد الحديث عن أسباب النعاس بعد الأكل، قد يتساءل البعض عن طريقة لمنع الشعور بالنعاس بعد الاكل ان يسيطر علينا، حقيقة لا يوجد أي طريقة يمكن الاعتماد عليها لمنع الشعور بالنعاس بعد الأكل، لكن هناك بعض الخطوات يمكننا الاعتماد عليها والتي تزيد من النشاط والتركيز خصوصا بعد الأكل وهي ما يلي:

1- الابتعاد عن بعض أنواع الأطعمة:

‏يساعد الابتعاد عن بعض أنواع الأطعمة مثل الوجبات السريعة التي تحتوي على كمية كبيرة من الدهون، وأيضا الابتعاد عن تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات المرتفعة، وأيضا الابتعاد عن جميع الأطعمة التي تحتوي على السكر الأبيض، وكما تحدثنا سابقا أن جميع هذه الأطعمة تعمل على تحفيز بعض الهرمونات في الجسم التي تسبب الشعور بالنعاس بعد الأكل.

2- تناول كميات طعام أقل:

‏أظهرت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من الطعام هم أكثر عرضة للشعور بالنعاس بعد تناول الطعام، لذلك ‏عندما ترغب بتناول وجبة الطعام خصوصا وجبة الغداء تجنب تناول كميات كبيرة من الطعام، وحاول ان لاتصل الى الشعور بالشبع، يساعدك ذلك على البقاء نشيطًا بعد تناول الطعام.

3- تحسين عملية النوم ليلًا:

‏أوجد بعض الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات في النوم ليلا وهم أكثر عرضة للشعور بالنعاس بعد الأكل، لذلك إذا كنت تعاني من أي مشاكل في النوم أثناء الليل يجب عليك تحسين عملية النوم، والنوم لعدد ساعات كافية ويجب ألا تقل ساعات النوم عن ثماني ساعات يوميًا، كما يوجد بعض الاعشاب الطبيعية التى تساعد على تحسين النوم يمكنك الاعتماد عليها.

وفي الختام، نتمنى أن تكونوا قد استفدتم من هذا المقال وتعرفتم على أسباب النعاس بعد الأكل. إذا كان لديكم أية استفسارات أو تعليقات، فلا تترددوا في الاتصال بنا. نتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

1017 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *