هل القطط تسبب العقم أم لا؟ وماهي الامراض التي تنتقل من القطط للإنسان

هل القطط تسبب العقم أم لا؟ وماهي الامراض التي تنتقل من القطط للإنسان

هل القطط تسبب العقم؟ هذا سؤال تم طرحه من قبل العديد من أصحاب الحيوانات الأليفة، ومن المهم الحصول على إجابة علمية حقيقية لهذا السؤال، لذلك في مقال اليوم هذا، سنناقش الحقائق العلمية حول هذا الموضوع وسنعمل على تزويدك بجميع المعلومات حتى تتمكن من فهم المخاطر المحتملة التي يمكن أن تشكلها القطط على الخصوبة، بالإضافة إلى تقديم نصائح حول كيفية الحفاظ على صحة القطط الأليفة.

Advertisements

هل القطط تسبب العقم؟

قد يعتقد البعض أن تربية القطط في المنازل يمكن أن تتسبب بعقم النساء وتؤثر على الخصوبة، وقبل أن ننفي هذه الأقوال يجب علينا اولا النظر لهذا الموضوع من ناحية علمية، لذلك دعونا ننظر الى رأي العلم حول هذه الشائعات.

الى الان لا يوجد أي دليل علمي يربط بين العقم وتربية القطط في المنزل، وجميع تلك الأقوال المتداولة بين الناس هي عبارة معلومات عارية عن الصحة تمامًا، حيث توجد الابحاث العلمية ان تربية الحيوانات مثل القطط والكلاب و الهامستر في المنزل لا تسبب أي مشاكل في ضعف الخصوبة عند النساء والرجال.

Advertisements

هل القطط تسبب العقم، لكن هذا لا يعني ان القطط لا تنقل بعض أنواع العدوى إلى البشرة، حيث تؤكد الدراسات أن القطط قد تنقل بعض الأمراض للبشر، لذلك فيما يلي بعض الأمراض التي تنتقل من القطط الى البشر.

أمراض تنتقل من القطط إلى البشر

العدوى البكتيرية:

هي عدوى بكتيرية تسمى “Bartonella henselae”  تنتقل هذه العدوى البكتيرية الى الإنسان عبر الخدوش التي تسببها القطط اثناء اللعب مع الإنسان، ومن المحتمل أن تنتقل العدوى ايضا إذا قام القط بلعق امكان الجروح، ولا تتوقف هذه العدوى عند الإنسان فقط وإنما تنتقل بين القطط عبر الحشرات والبراغيث، لان تلك الحشرات تحمل العدوى وتنقلها من قط لأخر.

وتكون أعراض الاصابة بهذا النوع من العدوى البكتيرية على الشكل التالي:

  1. الحمى مرافقة للصداع
  2. التهاب العضلات والمفاصل
  3.  الشعور بالتعب وضعف في الشهية

وعادةً يحارب الجهاز المناعي للإنسان هذه العدوى ولا تحتاج الى تدخل طبي، لكن من المحتمل أن تستمر لعدة أسابيع حتى يتخلص الجسم بشكل كامل من تلك العدوى.

الالتهابات الفطرية:

ايضا من المحتمل أن تنقل بعض القطط المصابة بعدوى فطرية تلك العدوى الى البشرة محدثة بذلك بعض الأعراض منها شكل بقعة حمراء مصاحبة لحكة شديدة تصيب كل من فروة الرأس والاقدام، وتنتقل هذه العدوى الفطرية من القطط الى الإنسان عبر ملامسة الشخص فقط مصاب بهذه الفطريات، ويكون العلاج عبارة عن استخدام مراهم مضادة للفطريات او تناول بعض الادوية عبر الفم، وذلك يكون من خلال استشارة طبيب مختص.

داء المقوسات:

هذه النوع من العدوى التي تنتقل من القطط للإنسان عبر ملامسة الشخص براز القط المصاب بتلك الطفيليات، ونصاب القطط بهذه الطفيليات عبر تناولها للقوارض والحشرات التي تحمل هذه الطفيليات، وبالتالي تنتقل تلك الطفيليات من تلك الحشرات الى القطط ثم الإنسان، هل القطط تسبب العقم؟ وفي حالة اصابة المرأة الحامل بهذا النوع من العدوى يمكن ان يتسبب ذلك في مشاكل خطيرة على الجنين مثل الاعاقة العقلية وفي بعض الاحيان الاصابة بعمى الجنين.

داء الكلب:

قد يقول البعض ان هذا النوع من الأمراض يصيب الكلاب فقط، لكن هذا غير دقيق لان القطط تعد أكثر الحيوانات التي تصاب بهذا النوع من الأمراض، حيث يصيب داء الكلب الجهاز العصبي لدى القطط، لذلك من المهم المحافظة على تطعيم القط بشكل مستمر لمضادات الإصابة بداء الكلب، وفي حال تعرضك لعضة قط مصاب بداء الكلب عليك التوجه الى أقرب مركز عناية صحية لتلقي العلاج اللازم.

وفي الختام، نأمل أن يكون هذا المقال قد قدم لكم المعلومات اللازمة حول مسألة ما إذا كانت القطط مرتبطة بالعقم أم لا، على الرغم من أننا لم نعثر على أي دليل علمي يشير إلى وجود رابط، فمن المهم أن يسعى الأشخاص للحصول على مشورة طبية متخصصة من طبيبهم إذا كانوا قلقين بشأن مشكلات الخصوبة المحتملة. شكرًا لك على القراءة ولا تتردد في ترك أي تعليقات أو أسئلة قد تكون لديك حول هذا الموضوع.

1050 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *