طريقة عمل بهار البابريكا في 3 خطوات فقط

طريقة عمل بهار البابريكا في 3 خطوات فقط

بهار البابريكا هو نوع من التوابل الشعبية التي تأتي من طحن الفلفل، والتي تشمل الفلفل الحار والفلفل الحلو. ونشأ بهار البابريكا في إسبانيا، وأصبحت الآن عنصرًا أساسيًا في الأطباق في جميع أنحاء العالم. تضيف البابريكا نكهة فريدة إلى الأطباق ويمكن أن توفر أيضًا مجموعة من الفوائد الصحية.

Advertisements

طريقة تحضير بهارات البابريكا

لتحضير بهار البابريكا، ابدأ أولا بإحضار الفلفل الأحمر الطازج ثم قم بغسله جيدًا بعد ذلك، يجب تجفيف الفلفل بشكل صحيح لضمان طول عمره، وعملية التجفيف يجب أن تكون من خلال وضع الفلفل تحت أشعة الشمس مع تقليله من جهة الى اخرى بشكل يومي، بمجرد جفاف الفلفل بشكل كامل، يمكنك طحنها في مطحنة التوابل أو محضرة الطعام أو الهاون والمدقة. يمكن بعد ذلك استخدام الفلفل الحلو المطحون كتوابل لمجموعة متنوعة من الأطباق، مثل فرك اللحم والحساء واليخنات. يمكنك أيضًا مزجها مع توابل أو أعشاب أخرى لإنشاء مزيج توابل مخصص. عند تخزين توابل البابريكا، تأكد من تخزينها في وعاء محكم الإغلاق بعيدًا عن الضوء والحرارة للحفاظ على نكهتها وقوتها.

استخدامات بهار البابريكا

بهار البابريكا ليس لمجرد إضافة لون أحمر جميل للطعام، لانه يضيف نكهة عميقة للعديد من الأطباق. بهار البابريكا هو نوع من التوابل الترابية القوية التي يمكن استخدامها في كل من الأطباق الحلوة والمالحة، ويفضل عند إضافتها في نهاية الطهي لتجنب المرارة. فيما يلي بعض الطرق الشائعة لدمج بهار البابريكا في نظامك الغذائي:

Advertisements
  1. اللحوم والدواجن: البابريكا هي من التوابل الرائعة لتتبيل اللحوم والدواجن. يضيف نكهة مدخنة للدجاج ولحم البقر ولحم الغنم.
  1. الحساء واليخنات: تضيف البابريكا اللون والنكهة إلى الحساء واليخنة، لا يضيف فقط الذوق ولكن أيضًا اللون الأحمر الجميل.
  1. الخضار المشوية: عندما يتم شوي الخضار، يمكن أن تصبح في بعض الأحيان طرية قليلاً، وبهار البابريكا طريقة رائعة لمنح الخضار نكهة خفيفة. جرب رش بهار البابريكا على الخضار المشوية مثل الكوسة أو الباذنجان.
  1. المغمسات والأطعمة القابلة للدهن: البابريكا تضيف الحرارة والنكهة إلى الغموسات والأطعمة القابلة للدهن. امزجه مع المايونيز لعمل أيولي مدخن مثالي لغمس البطاطس المقلية أو دهنها على السندويشات.

فوائد توابل البابريكا

تقدم توابل البابريكا مجموعة من الفوائد الصحية المحتملة بسبب العناصر الغذائية والمركبات التي يحتوي عليها. تتضمن بعض فوائد توابل البابريكا ما يلي:

  1. نسبة عالية من مضادات الأكسدة: تحتوي البابريكا على مجموعة من مضادات الأكسدة التي تساعد على حماية الجسم من الأضرار التي تسببها الجذور الحرة.
  1. غني بفيتامين C: الفلفل الحلو مصدر جيد لفيتامين C الضروري لصحة الجهاز المناعي والتئام الجروح وزيادة الكولاجين.
  1. يعزز صحة الجهاز الهضمي: لقد ثبت أن البابريكا تساعد في تعزيز الهضم الصحي عن طريق تشجيع إنتاج إنزيمات الجهاز الهضمي وتقليل الالتهاب في الجهاز الهضمي.
  1. تحسين صحة القلب: اقترحت بعض الدراسات أن المركبات الموجودة في توابل الفلفل الحلو قد تكون قادرة على خفض ضغط الدم وتحسين تدفق الدم وتقليل الالتهاب، وكلها يمكن أن تساعد في دعم صحة القلب.
  1. خصائص مضادة للالتهابات: الكابسيسين، أحد المركبات الرئيسية الموجودة في البابريكا، ثبت أن له تأثيرات مضادة للالتهابات، مما قد يساعد في تقليل الألم والالتهابات في جميع أنحاء الجسم.
  1. يساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم: قد تكون توابل البابريكا قادرة على المساعدة في تنظيم مستويات السكر في الدم عن طريق تحسين حساسية الأنسولين وتقليل مقاومة الأنسولين.

تجدر الإشارة إلى أن بعض هذه الفوائد المحتملة تستند إلى بحث أولية وقد يتطلب التحقق من تلك الفوائد المزيد من الأبحاث العلمية. بالإضافة إلى ذلك، تعتمد فوائد بهار البابريكا إلى حد كبير على نوع ونوعية الفلفل الحلو المستخدمة، وكذلك الكميات المستهلكة.

608 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *